ما المشاكل الصحية التي تهدد استمرار حملك؟

16/10/16 00:00
عدد الزيارات 857
  • خلال فترة الحمل، ممكن أن يضعك "التدخين" أو بعض الأدوية أو البيئة الملوثة في دائرة خطر الإجهاض" فإذا كنت تعانين من اضطرابات في الهرمونات أو أية عدوى خلال فترة الحمل قد يزيد ذلك خطر الإجهاض أيضاً. وفي المقال الحالي، نقدّم لكم بعض المشاكل الصحية التي تهدد بخسارة الحمل، وهي:

    •    هرمون التوستيسترون: قد يسبب ارتفاع مستوى هرمون التوستيسترون إلى مستويات غير عادية فقدان الحمل، كما قد يترتب على ارتفاعه زيادة مقاومة الخلايا للأنسولين.

    •    الغدة الدرقية: قصور الغدة الدرقية ونقص إنتاج هرمون هذه الغدة يؤثر على حدوث الحمل، ويزيد احتمالات حدوث الإجهاض.

    •    العدوى: الإصابة بعدوى بكتيرية في المسالك البولية والتناسلية يزيد خطر فقدان الجنين.

    •    التشوهات الهيكيلة: معظم السيدات لا تعرفن هذه المشكلة، وهي تتعلق بوجود تشوه في هيكل الرحم، أو وجود أورام ليفية، أو عدم كفاءة عنق الرحم. تهدد هذه الحالات بحدوث الإجهاض.

    •    الكروموسومات: 50 بالمائة من حالات الإجهاض المتأخرة تحدث بسبب شذوذ الكروموسومات، وهو ما يسبب عدم نمو الطفل بشكل طبيعي، وتزيد هذه الحالة عند الحمل في أواخر الـ 30 أو في الـ 40.

    •    الأمراض المزمنة: مثل إصابة الأم بالسكري أو ارتفاع ضغط الدم. هذه الظروف الصحية من العوامل المسببة للإجهاض.

    •    أمراض المناعة الذاتية: هذه حالات نادرة، والتي يهاجم فيها جهاز المناعة الجسم وأيضاً الجنين الذي ينمو باعتباره جسم غريب، ما يؤدي إلى إجهاض الحمل.


اشتركي معنا

اشتركي معنا للحصول على اخر النصائح و المعلومات