الأسبوع السادس عشر من الحمل - الأسبوع 16

30/01/14 22:23
عدد الزيارات 1696
  • في هذه الفترة، يزن طفلك حوالي 105 غرام وطوله 12 سنتمتر، وتكون قد تكوّنت رجلاه تماماً، فستبدئين أن تشعري بركلاته، وتبدأ أظافر أصابع رجليه تتكوّن وتأخذ أذناه مكانها النهائي، وقد يستطيع أن يسمعك الآن! يبدأ بتحريك عينيه مع الرغم أنّ جفنيه لا تزال مغمضتين، وسيقوم بتفريغ مثانته كل 45 دقيقة. ومن الممكن أن نطلب منكِ بين الأسبوع 16 – 18 إجراء الفحص الثلاثي، الذي يقيس مستويات الفا فيتوبروتئين وهرمون الحمل "hCG" والإستريول في دم الأم. وتستطيع نتائج هذه الاختبارات اعطاء الأمهات فكرة عن نسبة خطورة حدوث تشوهات الأنبوب العصبي كالشوك المشقوق أو التشوهات الصبغية كتناذر المنغولية لدى أطفالهن.

    وبالنسبة للأم الحامل، فقد تلاحظين الآن أن بشرتك أصبحت مشدودة بعض الشيء وأكثر نعومة، وذلك نتيجة احتفاظ الجلد بالسوائل، كذلك قد تلاحظين أن وجهك أصبح متوهجا وأكثر إشراقا، بالإضافة إلى سرعة نمو الشعر والأظافر. وذلك بسبب زيادة تدفق الدم في جميع أجزاء جسمك.

    ولا تستطيعين الآن النوم على البطن، والنوم على الظهر قد يسبب الضغط على الأوعية الدموية الكبيرة بالجسم نتيجة كبر حجم الرحم. أفضل وضع للنوم الآن هو النوم على الجانب مع استخدام وسادات إضافية لإسناد الذراعين والساقين كي يكون وضع النوم مريحا لكِ.

    ومن المفيد أن تتّبعي نظام غذائي صحي ولا تتوقفي عن أخذ الفيتامينات، وكلّما قمت بتمارين وتابعت نظامك الغذائي لن تختبري تلك المشاكل، كما أنه من المهم أن تشربي الكثير من السوائل لتجنّب الإمساك. وإنّ الزيادة في الهرمونات ستشغل الغدد الزيتية الأمر الذي سينير وجهك وبشرتك. لذا، ننصحك بأن تبحثي عن ثياب الحمل المصنوعة من القطن وابتعدي عن الثياب الضيقة التي يمكن أن تشعرك بالحكاك. وابدئي بسماع الموسيقى الناعمة، لأن طفلك في الرحم يمكن أن يسمعها ويتفاعل معها!

    والجدير بالذكر، أن البكتيريا الموجودة في الزبادي تفيدك، لأنها تساعدك على الهضم وزيادة درجة المناعة لديك، وعليك بالزبادي واخلطيه مع أي نوع من الفاكهة التي تحبينها وصلصلة الشوكولاتة فوقها واستمتعي. وإذا وجدت نفسك نشيطة ويوجد عندك طاقة فبادري بعمل تمارين مثل اليوغا "يوغا الحمل" والسباحة ولكن بشرط استشارة الطبيب قبل ذلك.


اشتركي معنا

اشتركي معنا للحصول على اخر النصائح و المعلومات