الأسبوع الثامن والثلاثين من الحمل - الأسبوع 38

30/01/14 03:56
عدد الزيارات 5346
  • في الأسبوع الحالي "38"، يصل وزن جنينك إلى 3.2 كيلو غرام وطوله إلى 50 سنتمتر، وقد تكوّنت كل أعضاؤه وهو جاهز للحياة خارج أحشائك، وتنتج رئتيه في هذه المرحلة مادة تجنّب الحويصلات الهوائية من أن تلتصق ببعضها البعض عند الولادة، ويقترب موعد الولادة يوماً بعد يوم وستستطيعين قريباً أن تحمليه بين يديك. وخلال الأسبوع الحالي، من الطبيعي أن تزداد مستويات القلق ونفاد الصبر يوما بعد يوم. لذا، ينبغي بقدر الإمكان أن تسترخي وتهدئي، لا يوجد مبرر للقلق.

    أما بالنسبة للأم الحامل، فقد تشعري بالمخاض الكاذب؛ وهو عبارة عن تقلصات تشعرين بها في أجزاء مختلفة من جسمكِ "الظهر وأسفل البطن أو الحوض"، وتبدأ آلام المخاض الحقيقي من أعلى الرحم وتنتشر إلى الحوض عبر أسفل الظهر، وتزداد في هذه الفترة فترات دخولكِ للحمام و ذلك نتيجة ضغط الطفل المتدخل في الحوض على المثانة.

    تأكّدي أنّ حقيبتك جاهزة وأغراض الطفل جاهزة ونظيفة ومرتّبة، وقد يزيد التورّم في رجليك ويديك. لذا، اتّصلي بطبيبك فوراً في حال لاحظت تورّماً مفاجئاً في وجهك وحول عينيك أو إذا زاد وزنك فجأةً، فقد تكون هذه العوارض تدلّ على أنّك تعانين من الارتعاج.

    وتزيد زياراتك إلى الحمام وشعور الاحتكاك في بطنك يسبب لك بالانزعاج، وتزداد تشنجات براكستون هيكس وتحضّر جسمك للولادة. إنّه الوقت الأنسب للتمرين على التنفس.

    قد يصف لك الطبيب أن تجري في المستشفى اختبار غير مؤلم لتفحّص نبضات قلب طفلك، وفي هذا الاختبار يوصل الطبيب جهاز ببطنك ويطلب منك أن تضغطي على زرّ كلّما شعرت بحركة طفلك، ويعطيك هذا الاختبار فكرة عن صحة طفلك في أحشائك. وبما أنّ جسمك يتحضّر للولادة، فإنّ ثديك يتضّرر أيضاً فستختبرين خلال تلك الفترة تسرّب مادة اللبأ من حملتيك.

    حاولي أن تبقي نشيطة وخصصي 10 دقائق للمشي كل يوم، وإذا كان لديك طفل في المنزل اشرحي له أنّك ستذهبين قريباً إلى المستشفى وقولي له من سيهتمّ به بغيابك.



اشتركي معنا

اشتركي معنا للحصول على اخر النصائح و المعلومات