الأسبوع الثالث من الحمل - الأسبوع 3

30/01/14 22:47
عدد الزيارات 822
  • في هذه الفترة، تعتبر البويضة هنا مخصبة، ويمكننا أن نسمّيها بالجنين الذي يكون بصغر رأس الدبّوس، ويبدأ مسار البويضة في قناة فالوب إلى أن تصل إلى الرحم حيث يتم تغريسها، وتبدأ المشيمة بالتكوّن. وقد ترين بقع من الدم في تلك الفترة ويحصل لبعض النساء أن يتذكّرن اليوم الذي حصلت فيه الإباضة. والآن يبدأ جسمك بمسار الحمل.

    إن ارتفاع كمية هورمون الجونادوتروبين المشيمي البشري في جسمك سيتسبب بإفراز كثيف للأستروجين والبروجسترون، كما أن الجنين خلال تلك المرحلة هو بمثابة كيسة، يتلقّى الأكسجين والمغذيات من خلال نظام صغير من الأوعية الدموية. قد تبدأ بعض النساء باختبار عوارض الحمل الباكرة كالألم في الثدي والتعب والتبول المتكرر والغثيان. وفي تلك المرحلة تكون نتيجة اختبار الحمل الذي تجريه في البيت إيجابية.

    ومن أبرز التغيّرات في هذه المرحلة، تبدأ البويضة المُلقحة "المُخصبة" في انقسام خلاياها فبعد 30 ساعة تقريباً من التلقيح تنقسم إلى خليتان ثم أربع خلايا ثم ثمانية خلايا، وتستمر في الانقسام وهي في طريقها من قناة فالوب إلى الرحم، وعند وصولها إلى الرحم تكون هذه المجموعة من الخلايا مثل الكرة الصغيرة وتسمى تويتة morula.

    وتصبح بعد ذلك هذه التويتة مُفرغة ومليئة بسائل وتسمى الكيسة الأريمية blastocyst. ومع اقتراب نهاية هذا الأسبوع تبدأ هذه الكيسة في الانغراس في جدار الرحم الداخلي "بطانة الرحم". وتعتبر عملية الإنغراس implantation في بطانة الرحم مرحلة هامة، حيث تعمل بطانة الرحم "الجدار الداخلي للرحم" على توصيل المواد المغذية للجنين الذي في بداية النمو والتخلص من الفضلات. ومع الوقت تتكون المشيمة placenta في مكان الإنغراس.
     
    وعلى الأم خلال الحمل، مضاعفة كمية البروتينات التي تتناوليها و ذلك لأنها تعتبر حجر البناء الأساسي للنسج الجديدة, حيث تحتاجين لتناول 60 غرام يومياً على الأقل, كما يعتبر الكالسيوم "1200 ملي غرام" ضرورياً لنمو العظام والأسنان. كما أنه بالتأكيد من الضروري حصولكِ على كميات كافية من الحبوب والخضار الورقية الخضراء. يعتبر الحديد ضرورياً خلال الحمل لزيادة حجم الدم الحاصل لديكِ. يوجد الحديد بكميات جيدة في اللحوم الحمراء والبيض والخضار الورقية الخضراء. ويجب أن تتناولي 30 ملي غرام يومياً من الحديد على الأقل. بإمكانكِ الحصول على المزيد من المعلومات المتعلقة بالتغذية خلال الحمل.  

    وخلال هذا الأسبوع، إذا شعرت بأنك قادرة على تناول الحبوب فاطلبي من طبيبك أن يصف لك الفيتامينات المركبة والمعادن واستشيريه، لأن بعض الأحيان يتكون الفيتامينات ضارة بدلاً أن تكون نافعة.


اشتركي معنا

اشتركي معنا للحصول على اخر النصائح و المعلومات